ساحة الأعضاء! تسجيل جديد تسجيل الدخول
English Language

صحتك في رمضان

2014-07-12

استخدام الأدوية لمرضى الكلى

 

استخدام الأدوية لمرضى الكلى

الصيدلي خالد وليد طاهر*

    تمر الأدوية بمراحل عديدة داخل أجسامنا حتى يتم امتصاص ما يحتاجه الجسم والتخلص من المواد غير الفعالة أو الزائدة عن حاجة الجسم عن طريق الكلى.

الكلى غير السليمة لا تتخلص من السموم أو المواد الضارة أو الزائدة عن حاجة الجسم بالشكل المطلوب، مما قد يؤدي إلى تراكم تلك المواد في الجسم وتكون النتيجة هي مضاعفات ومشاكل صحية عديدة، لذلك المرضى الذين يعانون من مشاكل صحية في الكلى لا ينبغي لهم استعمال بعض الأدوية التي يتم التخلص منها عن طريق الكلى أو ينبغي استعمال الأدوية بجرعات أقل، فيلجأ الطبيب أو الصيدلي للبدائل الأكثر أمانا على الكلى أو قد يلجأ لتقليل جرعات بعض الأدوية أو تقليل عدد الجرعات في اليوم الواحد وزيادة الفترة الزمنية بين الجرعة والأخرى، وقد ينصح الطبيب بالابتعاد عن أغذية معينة خلال فترة العلاج والإكثار من شرب السوائل، وفي بعض الحالات يتم عمل فحوصات معينة لاختبار وظائف الكلى والتأكد من سلامتها بشكل منتظم، وعلى المريض أن يلتزم بتلك التعليمات ويأخذها في عين الاعتبار تجنباً لأي أعراض جانبية أو مضاعفات خطيرة، إن سوء استخدام الأدوية حتى للأشخاص الأصحاء قد يضر الكلى أو قد يؤدي في بعض الحالات إلى فشل كلوي حاد أو الوفاة، كبعض المضادات الحيوية وبعض العلاجات المستخدمة لمرضى الضغط، بعض العلاج الكيماوي، بعض مضادات الالتهاب والمسكنات، والأدوية اللاوصفية، بالإضافة إلى بعض المواد المخدرة والمحظورة.

يستخدم عادة مرضى الكلى عدة أدوية بشكل مستمر أو لفترة طويلة ، فلابد من استخدام تلك الأدوية بالطريقة الصحيحة والالتزام بالنصائح التالية:

لا تلجأ إلى استخدام علاج جديد من غير استشارة طبية.

لا تستخدم أي دواء أو مادة علاجية أو أعشاب عن طريق نصيحة أشخاص غير مختصين، فقد تختلف حالتك عن حالتهم.

 

 

 

 

 

قد تجد أن الأدوية التي تستخدمها تتعارض مع بعضها، فينبغي الالتزام بمواعيد تناول الأدوية كما أخبرك الطبيب أو الصيدلي، حيث ان بعض الأدوية تحتاج إلى أن تكون متفرقة بما يتراوح من 2-4 ساعات وربما أكثر.

تناول دواءك بحسب تعليمات الفريق الطبي المعالج، فبعض الأدوية تعطي نتائج مختلفة إذا أخذت على معدة فارغة، بالإضافة إلى أن بعض الأدوية ينبغي أخذها بعد الأكل لحماية المعدة من التقرحات.

بعض الأدوية تحتاج إلى التوقف عنها بشكل تدريجي، فلا تتوقف عن أدويتك بشكل مفاجئ من غير الرجوع إلى طبيبك المعالج.

عندما تستخدم علاجا ما وتشعر بأعراض مرضية أو تعب، فاستشر طبيبك على الفور.

أخبر طبيبك والصيدلي الذي تتعامل معه عن كل العقاقير التي تتناولها (التي صُرفت بوصفة طبية أو الأدوية المتاحة بدون وصفة طبية أو المنتجات الطبيعية أو الفيتامينات) وعن مشاكلك الصحية.

قد تحدث مشاكل خطيرة للكلى أثناء تناولك لبعض الأدوية أو بعد توقفك عن تناولها، وقد تزداد الخطورة عند كبار السن ، فيجب أن تخبر طبيبك فورًا إذا لم تعد قادرًا على التبول أو إذا حصل تغير في كمية البول أو لونه، وتذكر بأن بعض الأدوية تغير لون البول أو البراز وسيعود اللون إلى طبيعته بعد التوقف عن استعمال الدواء.

أكثر من شرب السوائل بحسب ما ينصحك الطبيب المختص، حتى تساعد الكلى على التخلص من السموم والمواد الضارة بالجسم.

وتذكر بأن جميع العقاقير قد تتسبب في آثار جانبية قد تكون على الكلى أو غير الكلى، ومع ذلك فإن بعض الناس قد لا يصابون بأي من الآثار الجانبية أو قد يصابون ببعض الآثار الجانبية البسيطة، لذا يجب مراعاة استخدام الأدوية بطريقة اَمنة وعدم الإفراط في استخدام الأدوية اللاوصفية وتناول الجرعات الموصوفة بشكل دقيق ومتزن.

*قطاع الرعاية الصيدلية

 

 

 

2019-05-07

Taking your medication in Ramadan